وقف المذيعة عزة الحناوي عن العمل والتحقيق معها

0
القاهرة في 9 نوفمبر 2015
بيان عاجل – مصر

وقف المذيعة عزة الحناوي عن العمل والتحقيق معها

****

يتابع البرنامج العربي لنشطاء حقوق الإنسان تداعيات وقف المذيعة عزة الحناوي عن العمل بموجب قرار من السيد عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون وإحالتها للتحقيق أمام الشئون القانونية على زعم اتقادها للرئيس السيسي في برنامجها “أخبار القاهرة” على القناة الثالثة للتلفزيون المصري.

وجدير بالذكر أن الحناوي وعلى خلفية الأمطار التي سقطت على المحافظات المصرية كانت قد اعتبرت أن الجميع مسئول من أصغر موظف حتى الرئيس شخصيا.

وهو ما اعتبره الأمير خروجا عن النص بإبداء الرأي في برنامج خبري مما يخرج المذيعة الموقوفة عن العمل على الحيادية المطلوبة.

والبرنامج العربي يرى في مثل هذه التصرفات حصارا غير مبرر على حرية الرأي والتعبير وهي الحرية الأساسية التي لا يمكن ممارسة كافة الحقوق والحريات بدون التمتع بها وبممارستها.

كما يرى البرنامج أن انتقاد أي مسئول بمن فيهم الرئيس ليس محظورا بل هو واجب وطني كما كان دستور 1971 يقرر ويضمن شريطة أن يكون النقد بناء ووفق معطيات حقيقية وليست تخيلية.

ومن ثم فلا مبرر قانوني يجيز لرئيس الإذاعة والتلفزيون وقف الحناوي عن العمل أو التحقيق معها بحجة إبداء الرأي، أو بحجة انتقاد الرئيس أو بأي حجة أخرى تنتقص من حقوقها وحرياتها الأساسية التي كفلها لها الدستور المصري الحالي ومن بين حرية الرأي والتعبير.

ويطالب البرنامج العربي الحكومة المصرية بإلغاء قرار الوقف عن العمل الصادر مفتقدا لمحله وسببه وعودتها لتقديم برنامجها، حيث أن مثل هذه القرارات في رأينا تمثل انتهاكاً صارخاً للإتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي صادقت عليها الدول المصرية.

ويحذر البرنامج العربي المسؤولين وصانعي القرار في مصر بأن مثل هذا التوجه القمعي سيدفع باتجاه انفجارات شعبية جديدة لايحمد عقباها.

Share.

About Author

Comments are closed.